تكنلوجيا الويب

يقوم Discord بتسريح 170 شخصًا، ويتزايد اللوم بسرعة كبيرة


أصبح Discord الدعامة الأساسية للعديد من المجتمعات عبر الإنترنت في السنوات الأخيرة، لكن نجاحه النسبي لم يحمي المنصة من المشاكل المالية التي تعاني منها صناعة التكنولوجيا. مثل الشركات الأخرى التي قامت بتخفيضات كبيرة في القوى العاملة لديها هذا الأسبوع، تقوم Discord بتسريح 17% من موظفيها، أو حوالي 170 شخصًا.

في مذكرة داخلية حصلت عليها The Verge، ألقى جيسون سيترون، الرئيس التنفيذي لشركة Discord، باللوم على الإفراط في التوظيف، مرددًا التفسيرات التي قدمها الرؤساء التنفيذيون الآخرون في مجال التكنولوجيا لتسريح العمال مؤخرًا. وتم الإعلان عن التخفيضات خلال اجتماع شامل يوم الخميس.

وقال سيترون في المذكرة: “لقد حققنا نموًا سريعًا وقمنا بتوسيع قوتنا العاملة بشكل أسرع، حيث زادت بمقدار 5 أضعاف منذ عام 2020”. “ونتيجة لذلك، قمنا بتنفيذ المزيد من المشاريع وأصبحنا أقل كفاءة في كيفية عملنا. واليوم، أصبحنا واضحين بشكل متزايد بشأن الحاجة إلى زيادة تركيزنا وتحسين الطريقة التي نعمل بها معًا لتحقيق المزيد من المرونة في مؤسستنا. وهذا هو ما دفع إلى حد كبير إلى اتخاذ القرار بتقليص حجم القوى العاملة لدينا.

شهد Discord نموًا هائلاً خلال عمليات الإغلاق الوبائية، لكنه لا يزال غير مربح، وفقًا لتقارير The Verge. في أغسطس الماضي، قامت Discord بتسريح 4% من موظفيها – ما يقرب من 40 موظفًا – كجزء من إعادة الهيكلة على مستوى الشركة. أثرت العديد من التخفيضات على العاملين في شراكات التسويق والتصميم والترفيه.

لقد كان أسبوعًا قاسيًا بشكل خاص في عمليات تسريح العمال في مجال التكنولوجيا؛ في الأيام القليلة الماضية، قام محرك ألعاب الفيديو Unity بإلغاء 1800 وظيفة، وقامت شركة Twitch المملوكة لشركة Amazon بتسريح ما يقرب من 500 موظف، وقامت أمازون بتسريح “عدة مئات” من موظفي Prime Video وMGM Studios. قامت Audible، شركة الكتب الصوتية المملوكة أيضًا لشركة Amazon، بخفض 5٪ من قوتها العاملة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى